جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

السبت، 9 نوفمبر 2013

تُسجن 6 أ شهر لانها ابلغت الشرطه عن اغتصابها..!!



100 ساعة كاملة .. قضتها الشرطة في محاولة لفك لغز مكالمة تشكو فيها المتحدثة من حادث إغتصابها .


.كلمات غريبة و تعبيرات متناقضة تفوهت بها الامر عبر اتصالها تؤكد فيها انها تعرضت لحادثى اغتصاب متتالين مما تسبب فى رفع حالة الطوارئ لتكثف الشرطة تحقيقاتها حول تلك القضية..

الام البريطانية آشليج لودر -25 سنة – كانت تحت تأثير تناول كمية كبيرة من الكحوليات دفعتها الى ابتكار افكار مجنونة للبحث عن المتعة ..
الام تركت طفليها و اتصلت بشرطة اسكوتلانديارد للإبلاغ عن تعرضها لحادث إغتصاب..

آشليج اكدت فى البداية انها تعرضت لحادث اغتصاب فى الشارع على بعد امتار قليلة من منزلها …
و لم تمر دقائق حتى اكدت انها تعرضت للإغتصاب على يد شريكها و صديقها فى المنزل لتبدأ

سلسلة من التحقيقات حول هذا الحادث .. دفعت الشرطة الى التحقيق مع الام التى لم تستطع انكار الحادث
و انما اكدته لتتهم الشرطة شريكها فى المنزل الذى اكد براءته من الحادث و لم تجد الشرطة اى دليل على وقوع الحادث لتتهم الام بإختراع الحادث
 و اتهمتها السلطات بالبلاغ الكاذب و إزعاج السلطات مما تسبب فى الحكم عليها بستة اشهر سجن..

____________________________________________

إقرأ أيضا