جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

السبت، 30 نوفمبر 2013

تعرف على اقسى الطرق و الاساليب المستخدمة فى استجواب المتهمين!



تعرف على اقسى  الطرق و الاساليب المستخدمة فى استجواب المتهمين!


الأساليب المثيرة للجدل في الاستجواب، والتي تعتبرها معظم الجهات الحقوقية جريمة 

في حد ذاتها. في الولايات المتحدة الأميركية، يخضع المحققون لتدريب عسكري

قاسي يتعرفون من خلاله على الطرق المناسبة لاستجواب المتهمين من أجل

 استخراج المعلومات، التي قد تكون أكبر من جريمة فردية، بل أمر متعلق بالوطن،

وهي مناسبة لنعرف كيف يتم الاستجواب، والذي يكون أحياناً بطريقة غير آدمية.

محققو الجريمة الأشهر في عالم السينما

1) العزلة

أسلوب قديم يستخدم في التحقيقات منذ زمن، حيث يترك المتهم في غرفته محبوساً

وحيداً لفترة طويلة إلى أن يشعر بالعزلة والقلق ويضطر إلى الحديث،

ولكن هذه الوسائل قد لا تأتي بنتيجة مع بعض المتهمين، خاصة مَن سجن لفترة

 طويلة في الماضي، أما فترة العزلة فتترك للمحقق بحسب الشخصية التي يتعامل معها.

2) الحرمان من النوم

الأسلوب الأكثر شيوعاً في العالم، وهو ترك مسجون بدون نوم لعدة أيام، مما سيقوده إلى الشعور بالتعب والإجهاد والحاجة الماسة إلى النوم، وقد يتطور الأمر إلى جنون مؤقت. سبق لرئيس وزراء الكيان الصهيوني "مناحيم بيغن" أن تعرض لهذا الموقف عندما تم القبض عليه من قبل المخابرات السوفيتية، ووصف الأمر بالتجربة الصعبة التي قد ينهار الإنسان خلالها في أي لحظة.

3) الأوضاع المجهدة

أسلوب مستخدم في المنظمات العسكرية مثل إبقاء المتهم واقفاً في وضع مستقيم لعدة ساعات إلى أن يشعر بالإرهاق، هناك أوضاع أخرى أكثر صعوبة مثل استخدام المعادن والبلاستيك في منطقة الرسغ والكاحل، حتى يجد المتهم معاناة كبيرة في أي حركة يقوم بها، ويضطر في النهاية للاعتراف.

4) التشتيت

يتم هذا الأمر من خلال إرهاق المتهم لفترات طويلة، وعندما يحين موعد النوم يتم تسليط ضوء ساطع على رأسه مباشرة، واستخدام الموسيقى والأصوات المزعجة لجعله غير قادراً على النوم، مما سينهك قواه أكثر وأكثر ويرغمه على التحدث.

5) الحرمان الحسي

يقصد به تحجيم المتهم، وجعله غير قادراً على الحركة أو الكلام أو الحديث مع أي شخص، وقد يتطور الأمر لوجود فتحات تهوية صغيرة جداً في الغرفة بدلاً من النوافذ، وتأتي هذه العملية بنتائج سريعة ومفاجئة نظراً لأن عدة ساعات في هذا الوضع، قد تساوي شهوراً كاملة في السجن.

6) التعري

أسلوب استخدمته الولايات المتحدة الأميركية في حرب العراق من خلال إرغام المتهمين على خلع ملابسهم والبقاء عراة أمام المحققين، مما يجعلهم في موقف لا يحسدون عليه، واجه الأمر انتقادات عديدة، ولكنه مازال يستخدم في العديد من الدول حتى الآن.

7) الرهاب

أسلوب آخر مستخدم بكثرة، فهو يعتمد على نوع الإرهاب الذي يخشاه كل متهم، على سبيل المثال: إذا كان الشخص يخاف من العناكب يتم وضعه في غرفة مليئة بالعناكب لفترة كافية إلى أن يبدأ بالشعور بالقلق والخوف، بعدها يتم استجوابه مباشرة حيث يكون على استعداد تام للاعتراف بأي شيء من هول الموقف الذي مر به وعدم العودة له من جديد.

____________________________________________

إقرأ أيضا