Loading...
مفضلة



يمنعون النساء فى الهند من الدخول على الفيس بوك وتويتر والسبب.....؟؟

تم النشر : | في الاثنين، 16 ديسمبر، 2013 | 11:06 م



يمنعون النساء فى الهند من الدخول على الفيس بوك وتويتر


حيث فجرت فتوى رجل دين سني في الهند حول منع النساء من استخدام مواقع التواصل الاجتماعي
وعلى رأسها تويتر وفايسبوك موجة من الجدل والسخرية، وأصبحت القضية مثاراً لدهشة الصحف العالمية.
في غضون ساعات قليلة من صدور فتوى من رجال دين سنة وشيعة في الهند حول استخدام النساء لمواقع التواصل الإجتماعي
“تويتر” و “فايسبوك”، أصبحت القضية مثار دهشة الصحف العالمية التي نشرت الخبر باعتباره أمراً يدعو للغرابة، وربما للسخرية،
فقد نقلت صحيفة “الميرور” البريطانية تفاصيل الفتوى المثيرة للجدل، مشيرة إلى أن رجال الدين السنة
في الهند كانوا أكثر تشدداً في هذا الأمر، فيما كان لرجال الدين الشيعة رأي أقل تطرفاً إلى حد بعيد.
وتعود تفاصيل الفتوى إلى ما قاله أبو العرفان حليم محلي، وهو من رجال الدين الذين ينتمون للمذهب السني في الهند،
حيث أكد أن إستخدام النساء لتويتر وفايسبوك محرم شرعاً، خاصة ما يتعلق بإرسال صورهن عبر مواقع التواصل الإجتماعي،
مضيفاً:”الغريزة الحيوانية للرجال ترتفع حدتها جراء مشاهدة صور النساء، وهناك الكثير من الجرائم والمعاصي
التي ترتكب يومياً في العالم الإفتراضي، ومن الناحية الدينية أرى أنه لا يجب
على النساء إستخدام مواقع التواصل الإجتماعي لكي لا تكون هناك أبواب مفتوحة للفتنة”.
وعلى الجانب الآخر، قال رجل الدين الشيعي مولانا سيف عباس رداً على آلاف الإتصالات والإستفسارات
التي وصلته لتوضيح رأي الدين في إستخدام تويتر وفايسبوك :”لا يوجد ما يمنع من استخدام مواقع التواصل الإجتماعي،
فهي وسيلة للتواصل ونشر المعرفة، ولكن يحرم على النساء إرسال صورهن، خاصة إذا كان الوجه ظاهراً مكشوفاً”
فيما قال رجل دين شيعي آخر يدعى علي ناصر روحي :”الحجاب الإيراني هو الحجاب الشرعي، حيث يجب على النساء
تغطية الرأس والجبهة والذقن، وفي حال توافرت هذه الشروط في صورة المرأة فلا يوجد ما يمنع إرسالها عبر مواقع التواصل الإجتماعي،
 لأنها قد تكون بغرض البحث عن زوج، ما يعني أن الأمر يعتمد على نوايا النساء في استخدام الإنترنت وخاصة مواقع التواصل الإجتماعي






الموضوع التالي الموضوع السابق