جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الجمعة، 21 فبراير 2014


بأعجوبة عراقى ينجو من الموت بعد ان علقت رصاصة فى رأسه!!!!!!!!



"ينجو من الموت بعد ان علقت رصاصة فى رأسه"
 
 
لم تفلح الرصاصة التي اطلقها احد القناصة تجاه العراقي أبو احمد في تحقيق مرادها ، فالبرغم من اصابة الرصاصة لرأسه اصابة مباشرة ، الا ان القدر كان رحيما به.

ووفقاص لأحد المصادر فأبو احمد يعمل كسائق أجرة في مدينة الفلوجة وخلال توجهه الى العمل وقعت اشتباكات مسلحة فأصيب برصاصة من المفترض أن تكون قاتلة اصابته اصابه مباشرة في الراس ولكن الرصاصة لم تدخل رأسه وبقيت معلقة في الجلد من الخارج.

 وتشير المصادر إلى أن أبو أحمد ذهب إلى مستشفى الفلوجة العام، حيث فوجئ الأطباء من وضع الرصاصة، التي تعلقت بطرف الرأس، دون أن تدخل. وقال الطبيب انس الشامي إنه طلب من أبو احمد البقاء تحت الملاحظة لمدة 24 ساعة بعد استخراج الرصاصة، غير أنه ضحك منه ساخراً

وقال: “يابا اني طالع اشتغل على باب الله وجوعان خل اروح اتريك”. يشار إلى أن محافظة الأنبار وكبرى مدنها تحديداً، الرمادي والفلوجة، تشهد هجوماً كبيراً من قبل القوات الحكومية لغرض استعادة السيطرة بعد أن تمكن مسلحو العشائر في المدينتين من طرد القوات الحكومية، إثر محاولة تلك القوات فض الاعتصامات السلمية في الأنبار بقوة السلاح، منذ نحو 40 يوماً
____________________________________________

إقرأ أيضا