جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

السبت، 5 سبتمبر، 2015

اعراض شائعه اياك ان تتجاهلها .. تعرف عليها !





10 أعراض شائعة إياك أن تتجاهلها !!


 قد تكون هذه الأعراض شائعة جداً بشكلها العام والمعتاد، لكن إن كانت بالصفات التالية، عليك طلب المساعدة فوراً...

1. ألم صدري أو حس عدم ارتياح في الصدر:

على نقيض ما تشاهدونه في الأفلام السينمائية ، فمن يتعرض للذبحة صدرية (نقص التروية القلبية) لا يسقط على الأرض مباشرةً ممسكأ صدره بيده! فغالباً تحدث الأعراض بشكل تدريجي، إذ يشكو المريض من الشعور بضغطٍ عاصر أو ألم في منتصف الصدر يدوم عدة دقائق أو يختفي ثم يعاود الظهور مجدداً.

في العديد من الحالات لا يعرف المصاب ما الذي يحدث ولا يطلب المساعدة قبل مرور وقت طويلٍ على بداية الهجمات، كما أن المضض قد يحدث في القسم العلوي من الجسم أو يكون بشكل ضيق في التنفس أو هجمة تعرق بارد.

(يوصف ألم الذبحة الصدرية بأنه ألم ضاغط شديد ، ينتشر إلى الظهر ، العنق ، الفك ، الأكتاف والذراعين وخاصة الذراع اليسرى ، يستمر أكثر من عدة دقائق ، يغيب ثم يعود ويختلف في الشدة ، يخف على الموسعات الوعائية (النتروغليسيرين الذي يعطى تحت اللسان) ، يترافق مع زلة تنفسية (ضيق نفس) ، تعرق ، دوار وغثيان) ...... احفظوها جيداً

2. صداع شديد جداً لم تمر بمثله من قبل:

نصف سكان الأرض تقريباً يعانون من أحد أنواع الصداع، ومحاولة استبعاد آلام الرأس الخطيرة من بين الصداعات العابرة وغير الهامة تمثل تحدياً كبيراً أمام الأطباء يومياً.

ولكن هناك بعض الإشارات الحمراء والتي يجب أن تؤخذ على محمل الجد حتى وإن كنت تعاني من الصداع بشكلٍ اعتيادي ومستمر، مثل الصداع الشديد لدرجة لا تحتمل (يصفه المريض بأسوأ صداع في حياته)، أو ترافق الصداع مع أعراض أخرى كصلابة الرقبة أو تغيرات في الشخصية أو فقدان إحدى وظائف الجسم أياً كانت (كهبوط الجفن أو صعوبة في الكلام والتعبير).

(إن ألماً بهذه المواصفات قد يكون نتيجة لنزف دماغي يتطلب تدبيراً إسعافياً فورياً)

3. خزل أو ضعف عضلي في أحد شقّي الجسم أو صعوبة في الكلام (كلام متداخل):

في الولايات المتحدة الأمريكية تصيب السكتة الدماغية شخصاً واحداً كل 40 ثانية، وقد تزداد فرص النجاة بعد حدوث السكتة في حال ملاحظة أحد المحيطين بالمريض للأعراض الثلاثية التالية على الفور:

• هبوط في الوجه: هل يبدو أحد نصفي الوجه هابطاً أو مخدراً ؟ هل تبدو ابتسامة المريض غير متوازية؟
• ضعف في الذراع: هل إحدى الذراعين ضعيفة أو مشلولة؟ هل تسقط إحداهما للأسفل عند رفع الذراعين؟
• صعوبة في الكلام: هل الكلام مدمغ ومشوه؟ هل بإمكان المريض إعادة جملة بسيطة مثل (السماء زرقاء) ؟

(تحدث السكتة الدماغية عندما تنقطع التروية الدموية أو تنقص بشكل شديد عن أحد أجزاء الدماغ حارمةً بذلك النسيج الدماغي من الأوكسجين والغذاء ، مما يؤدي لتلف الخلايا الدماغية خلال دقائق)

4. ضيق تنفس أو أزيز: 

هناك العديد من الحالات التي قد تؤثر على تنفسك، رغم أن غالبية المسببات ليست بالخطيرة ويمكن معالجتها ببساطة، ولكن إن كانت صعوبة التنفس حديثة أو آخذة بالتدهور فقد تكون علامة على مرض هام.

اطلب المساعدة للمريض في حال توقف التنفس، أو مواجهة صعوبة بالتنفس بشكلٍ كبير، أو في حال حدوث ضيق التنفس بشكل مفاجئ، كما أنه من الضروري الانتباه لمثل هذه الحالات بشكلٍ خاص لدى المرضى الصدريين المشخصين سابقاً (كمرضى الربو) الذين لا يستجيبون لأدويتهم أو في حال ترافق ضيق التنفس مع ألم في الصدر (فقد يكون ضيق النفس هنا أحد تظاهرات الذبحة الصدرية) .

5. فقدان الوزن بما يزيد عن 5 كغ دون سبب واضح: 

يعد فقد الوزن من الأحداث التي يسعد بها معظم الناس عندما يعملون جاهدين على ذلك باتباع حمية معينة، ولكن إن كنت جالساً في بيتك، لا تقوم بجهدٍ واضح، وتأكل كما اعتدت، ولاحظت انخفاضاً حاداً في وزنك، فعليك مراجعة الطبيب.

فقدان الوزن غير المفسر قد يكون عرضاً للقلق أو الاكتئاب أو لخلل في الجهاز الهضمي، أو أثراً جانبياً لبعض الأدوية مثل هرمونات الدرق، أو ربما .... سرطان.

6. ألم بطني شديد ومديد أو متكرر:

هناك العديد من الأسباب – الخطرة منها والسليمة – التي تسبب ألماً في البطن، وتشمل الأسباب الأقل أهمية الإمساك، التحسس للأطعمة أو عدم التحمل، التسممات، متلازمة الأمعاء الهيوج، أو فيروسات المعدة.

أما الحالات الأكثر أهمية فتشمل التهاب الزائدة الدودية، انسداد الأمعاء، السرطان، عسر الهضم وقرحة المعدة، الداء المعوي الالتهابي (داء كرون و مرض القولون التقرحي)، إضافة لحصيات الكلية.

و ضع في حسبانك أن شدة الألم لا تتناسب مع جدية الحالة المسببة له، فعلى سبيل المثال، التهاب المعدة قد يسبب آلاماً ماغصة شديدة بينما قد لا يسبب سرطان الكولون أو الحالات المبكرة من التهاب الزائدة سوى آلاماً خفيفة أو حتى معدومة.

7. ألم أو تورم أو إيلام (ألم عند الضغط) في إحدى أو كلا الساقين:

تستلزم معظم الآلام والتورمات في الساقين الفحص من قبل الطبيب، ولكن تتفاوت الأسباب من حيث الشدة والخطورة بشكل كبير.

عموماً تستوجب الأعراض التي تظهر بشكل مفاجئ، أو التي تصيب إحدى الساقين فقط، أو المترافقة مع ألم في الصدر أو ضيق تنفس أو تخليط ذهني التشخيص الفوري لاحتمالية وجود خثرة دموية أو مشكلة في القلب (قد تعبر هذه الحالة الإسعافية عن انطلاق خثرات من القلب باتجاه الدماغ أو باتجاه الساقين مسببةً نقصاً حاداً في تروية الطرفين السفليين مما يؤدي لحدوث الألم والتورم في الساقين).

تحدث معظم الحالات بسبب التهاب المفاصل، مضاعفات دوائية، قصور القلب، جروح، اضطرابات كلوية، قصور في التروية الدموية، أو الحمل. 

في حال حدوث الألم أو التورم بشكل تدريجي عليك مراجعة الطبيب في أقرب وقت ممكن.

8. وجود دم في البول، أو اختلاط البراز بالدم، أو نزيف خارج أوقات الدورة الشهرية:

إن وجود الدم في الأماكن التي لا يجدر به التواجد فيها هو مؤشر خطورة. الدم المختلط بالبراز أو المحيط به قد يدل على الإصابة بالبواسير أو الشقوق، القرحات الهضمية، الداء المعوي الالتهابي، البوليبات (السلائل) الكبيرة، والسرطانات. ويشير عادةً الدم الأحمر الفاقع إلى نزيف بالقرب من المستقيم، بينما يدل الدم الداكن أو الشبيه بالقطران (أو ما يسمى بالتغوط الزفتي Melena) والمختلط بالفضلات إلى نزيف في منطقة أعلى من القولون أو من الأمعاء الدقيقة.

وجود الدم في البول يحول لونه إلى الأحمر أو الوردي، وربما دل ذلك على اضطراب في الكلية أو الطرق البولية أو البروستات، أو كان نتيجة لنزيف ما.

النزف النسائي بعد اليأس، أو النزف المديد لدى النساء في سن النشاط التناسلي يستلزمان الفحص الدقيق، وتتضمن الأسباب الأورام الليفية، البوليبات، العلاج الهرموني، عدوى أو التهاب في عنق الرحم، حمل هاجر، أو سرطان.

9. تغيرات في الثدي أو الحلمة:

سرطان الثدي هو ثاني أشيع سرطان لدى النساء في الولايات المتحدة، بعد سرطان الجلد، ويتوقع تشخيص 300.000 حالة تقريباً هذا العام بسرطان الثدي الغازي أوالموضع in situ (مرحلة مبكرة من السرطان)، وإن الكشف المبكر هو مفتاح العلاج، فإضافة للتصوير الشعاعي السنوي للثدي (ماموغراف) بعد سن الأربعين والفحوص السريرية من قبل الأخصائيين، توصي الجمعية الأمريكية للسرطان بمراقبة شكل الثدي الطبيعي وتكوينه عبر الفحص الذاتي شهرياً وملاحظة أي تغيرات طارئة مثل:

• انكماش وتصلب الحلمة.
• ألم أو إيلام غير اعتيادي في الثدي.
• تغيرات في جلد الثدي أو الحلمة: تنقر، تجعد ، تجوف ، تورم ، احمرار أو تقشر .
• كتلة أو تثخن داخل أو بقرب الثدي أو تحت الإبط، أو إيلام.

10. لا جدوى من مواصلة الحياة ..!

الاكتئاب مرض شائع بكثافة، فيصيب واحد من كل عشرة أفراد في أمريكا، وإن أهمل دون علاج قد يودي بالمريض إلى دوامة من الضياع النفسي التي سيصعب إخراجه منها.

لذلك إن شعرت أو قابلت من يشعر بأنه لا نور في نهاية النفق، وأن الموت هو الطريق الأسهل للتغلب على الألم، لا تتردد في طلب العون من الاستشاريين النفسيين أو الجمعيات المعنية بالإرشاد النفسي.


_______________________________________________

إقرأ أيضا