جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الجمعة، 30 أكتوبر، 2015

اطعمة نتناولها يومياً بشكل خاطئ .. تعرف عليها !





ثمانية أطعمة نتناولها يومياً بشكل خاطئ


يحتاج جسم الإنسان إلى الحصول على مختلف العناصر الغذائية الأساسية من بروتينات ومعادن وفيتامينات بشكل يومي، لبناء خلايا جديدة وتعويض التالف منها وضمان عمل أجهزة الجسم على أكمل وجه.

  وتتوفر هذه العناصر الغذائية في الأطعمة المختلفة من خضار وفواكه ولحوم وبقوليات وحبوب وغيرها، إلا أن الطريقة التي تُحضّر بها هذه الأطعمة تحدد الفائدة التي يمكن أن يحصل عليها الجسم من تناولها.  وتقدم صحيفة هافينغتون بوست الأمريكية – وموقع الامارات24 –  10 أطعمة يتناولها الكثيرون بطريقة خاطئة، مما يحرمهم من جزء كبير من فوائدها الغذائية.

1- البطاطا

أظهرت دراسة حديثة أن البطاطا الأرجوانية أكثر فائدة من البطاطا البيضاء التي يتناولها معظم الناس، من حيث تخفيض ضغط الدم وتقليل خطر الإصابة بالسرطان ومرض السكري.

2- الجزر

يستخدم الجزر في العديد من الوصفات الغذائية بعد تقطيعه، إلا أن إحدى الدراسات بينت أن تقطيع الجزر يزيد من مساحة السطوح التي يمكن تتسرب منها العناصر الغذائية، لذلك يفضل طهو الجزر مع الطعام دون تقطيعه.

3- الشاي

إذا أردت الحصول على أكبر كمية من العناصر المفيدة في الشاي، ينصح بعدم إضافة الحليب إليه، حيث كشفت العديد من الدراسات أن الحليب يقلل من فوائد الشاي للقلب والأوعية الدموية، وبالنسبة للشاي الأخضر، يفضل استبدال المواد المحلية بالقليل من عصير الليمون.

4- الثوم

يؤدي سحق الثوم وتركه معرضاً للهواء لمدة 10 دقائق إلى تحرير أنزيم الأليسين الذي يساعد في الوقاية من أمراض القلب، ويبقي الصفائح الدموية لزجة بشكل يسمح لها بحرية الحركة عبر القلب وجهاز الدوران.

5- صلصة السلطة

تبدو الصلصة الخالية من الدهون فكرة جيدة من الناحية النظرية، إلا أن العديد من الدراسات أكدت على أن الصلصة كاملة الدسم تساعد على الشعور بالشبع والرضى، والحصول على المواد المغذية من السلطة مثل اللوتين والليكوبين والبيتاكاروتين والزياكسانثين.

6- التفاح والكمثرى

من الضروري السماح للتفاح والكمثرى بأن تنضج بشكل جيد قبل تناولها، لأن عملية النضج تسمح بانهيار مادة الكلوروفيل مما يمهد الطريق أمام إنتاج المواد المضادة للأكسدة في الفواكه.

7- القرنبيط

يعد القرنبيط من أفضل الأطعمة التي تساعد على الوقاية من شتى أنواع السرطان وبخاصة سرطاني الجلد والثدي، وأظهرت دراسة أجريت عام 2008 أن طريقة التبخير أفضل طريقة لطهي القرنبيط للحفاظ على المواد المفيدة بعكس طريقتي السلق والقلي.

8- الخردل

يعد الخردل من الإضافات التي تضفي طعماً شهياً إلى الشطائر ووجبات الطعام، ويساعد على الوقاية من السرطان والالتهابات المختلفة في الجسم، وللحصول على هذه الفوائد، يفضل اختيار الأنواع الصفراء الرخيصة من الخردل، لاحتوائها على مادة الكركمين وهي المادة النشطة في الكركم.


_______________________________________________

إقرأ أيضا