جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الثلاثاء، 2 فبراير، 2016

بعد وفاتها ارادوا ان يدفنوها ولكن حدثت مفاجأه




قصتنا اليوم مختلفة جدا ففي يوم ما توفت مرأة وغسلوها وعندما ذهبوا لدفنها كان يوم سيء جداً كان شديد الحرارة،وعندما اردو ان ادخلها الى القبر لم تتحرك من مكانها لم تتحرك ولو سنتيمتير واحد لم تتحرك من مكانها،وكان هناك ازيد من 10 رجال غير الباقي ولو اردو ان يقبلوا سيارة لقلبوها ولكن لم يستطيعوا تحريكها من مكانها.
فأتصل الشيخ بصاحب له فقال له الشيخ اقرء عليها وانزالها،فلما بدء بالقراءة بدأت تنزل قليل قليل وعندما توقف الشيخ عن القراءة شعروا بانها جبل لهول وزنه فأكمل الشيخ وعندما اردو ان يلفوا وجهها نحو القبلة لم يستطيعوا وحفر مكان القبلة حفرة عمقية جداً... وقبل دفنها بالتراب طلب احد ابنائها ان يراها قبل دخولها وعندما اراد ان يراها فر هرباً من هول المنظر وقال هذه ليست امي وبات يكررها مرات عديدة ثم خرج من المقبرة .. وكان يوم عظيم.
وبعد عدة اشهر توفى ابن خال هذا الابن وشاء القدر ان يأتي الشيخ الذي صلى على امه, فتقرب منه الابن وقال اتذكرني قال لا قال ان ابن تلك الام التي رفضت دخول القبر وقال له سبب ذلك وهي كانت لا تصلي .

_______________________________________________

إقرأ أيضا