جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الأربعاء، 24 فبراير، 2016

تخيل ماذا فعلت هذه الفتاة لتجعل كل العالم يتحدث عنها .. لن تصدق!





هذه الفتاة فعلت شيئاً جعل العالم كله يتحدث عنها وهو.. !


كانت هذه المرأة السعودية ملتزمة بدينها جداً تخاف الله في كل شيء تحبه، وتعلم أن الله سيحاسبها، وفي أحد الأيام ذهبت هذه المرأة مع زوجها في أحد المؤتمرات الطبية إلى أوروبا، ولكن المرأة كانت تعلم أن ربها في السعودية هو ربها في أوروبا لذلك خافت الله، وهذا قام بالانعكاس على ملابسها حيث التزمت بالحجاب الكامل وحافظت على نفسها لكي تظهر مظهر المرأة الإسلامية التي تحب الله وتتقيه وتعلم أنها محاسبة وأن هناك جنة ونار.

ظلت المرأة تنتقل مع زوجها من مؤتمر إلى آخر والناس ينظرون إليها ولا يرون شيئاً مجرد سواد يمشي على الأرض لا يري أحد أي شيء فيها، والناس مستعجبون كيف أن هناك حجاب كامل وسط أوروبا، كان الكل مندهش من ذاك المنظر، فهذا الحجاب ليس مألوفاً لهم ولا تلبسه أي امرأة هناك لأنهم ليسوا مسلمين.

واجتمعت عليها مجموعة من النساء الكبيرات السن بروفسورات وقالوا لها: لماذا ترتدين الحجاب هل وجهك مشوه أم ماذا؟، وتلك كانت فكرتهم عن الحجاب أنه يخفي القبح، وكانت المرأة المسلمة تتحدث الإنجليزية، فردت عليهم دون أن تغضب بسبب هذا الكلام، ولم تقل أي شيء فقط أخذت السبع نساء الأوربيات إلى مكان بجانب قاعة المؤتمرات وكشفت عن وجهها وإذا هي امرأة كأي امرأة ليس هناك في وجهها تشويه أو أي شيء، ثم أخذت تحدثهم عن الحجاب وعن دين الإسلام وكيف أن الإسلام يصون المرأة ويحميها وكيف أن الإسلام دين العفة والطهارة.

وأخذت تحثهم عن الله وعن رسول الله صلى الله عليه وسلم، وأخذت تحدثهم عن الجنة والنار وأن هناك حساب يوم القيامة وعن الحجاب الذي هو في الإسلام رمز العفة والطهارة وأنه لا يخفي القبح ولكنه يحفظ لمرأة، وبعد نصف ساعة من هذا الحديث وبفضل الله أسلمت 7 نساء أوربيات بروفسورات دخلوا الإسلام من أوسع أبوابة.


_______________________________________________

إقرأ أيضا