جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الثلاثاء، 17 مايو، 2016

كان يغسل فمه بالزيت .. لو علمت السبب لفعلت مثله !





لماذا يجب أن تغسلوا فمكم بالزيت إبتداءً من اليوم وفوراً ؟


غسل الفم بالزيت هي طريقة قديمة في الطب الهندي لتنظيف الجسم وتجديده. إنها سهلة التنفيذ ولكن نتائجها فورية وعظيمة. قد تكونون سمعتم بها ولكنكم لم تعرفوا بعد طريقة استعمالها أو فوائدها. ما هي هذه الطريقة بالضبط ؟ وما الذي تفعله في جسمكم ؟

للقيام بتنظيف فمكم بالزيت، ضعوا بكل بساطة في فمكم، زيتاً تختارونه من نوعية جيدة وغير مكرر، كما تفعلون مع غسول الفم. أنا شخصياً أفضل زيت جوز الهند ( كما يمكنكم استعمال زيت الزيتون المعصور على البارد ). وقت الغسول يمكن أن يستغرق ما بين 5 دقائق و20 دقيقة. تجذب هذه العملية البكتيريا والسموم والطفيليات التي تعيش في الفم أو في الجهاز اللمفاوي وتقضي عليها كما تزيل الاحتقان والبلغم من الحنجرة وتوسع الجيوب الأنفية، وهذا شيء مدهش ! عندما تمتزج كل هذه المكونات غير المرغوب فيها والتي تعشش في الفم والحنجرة، مع اللعاب والزيت، يصبح من السهل التخلص منها.

تساعد هذه الطريقة أيضاً على دعم أسنانكم بالمعادن وتقوية اللثة مع التنظيف الكامل لكل الفم. يبدو هذا رائعاً، أليس كذلك ؟ ولكن كيف نقوم بها بالضبط ؟

في تقاليد الطب الهندي القديم، يُستعمل زيت السمسم البكر في هذا الغسول. أنا أفضل زيت جوز الهند لخصائصه المضادة للميكروبات وللالتهابات والمساعدة للأنزيمات. إنه يقتل كل البكتيريا غير المرغوب فيها المستوطنة في الفم مع المحافظة على البكتيريا الجيدة سليمة. إنه التوازن المثالي، أليس كذلك ؟

في البداية، ضعوا نصف ملعقة كبيرة أو ملعقة كبيرة من الزيت في فمكم، اتركوه يذوب إذا كان جامداً ثم اجعلوه يصل إلى كل الزوايا في فمكم وبين أسنانكم وحول لثتكم، ما عدا الحنجرة. يجب ألا يصل الزيت إلى الحنجرة لأنه أصبح يحتوي الآن على مواد سامة.

اشغلوا نفسكم في خلال الوقت الذي تستغرقه العملية. عيشوا شعور التنظيف والاسترخاء في غياب القدرة على الكلام. ليس هناك ما يماثل الإحساس بالابتسامة مع الفم الملآن بالزيت.

عندما ينتهي وقت غسول الفم، ابصقوه في الزبالة أو في المرحاض، وليس في المغسلة، لأن الزيت قد يتجمد ويغلق الأنابيب. بعدها اغسلوا فمكم بالماء مرتين أو ثلاث مرات. أخيراً اشربوا كوب ماء واسترخوا. ستشعرون بالانتعاش والتجدد.
لماذا يجب أن نمارس غسول الفم بالزيت ؟ سبب مهم لهذا هو التخلص من الاحتقان في الجيوب الأنفية وفي الحنجرة. مذهلة السرعة التي يحدث هذا فيها ! فوراً بعد أن تغسلوا فمكم، ستجدون أنفسكم تتمخطون وتتنحنحون لتنظيف حنجرتكم. لقد عملت مع أشخاص يعانون من احتقان مزمن في الجيوب الأنفية، ارتاحوا بشكل خارج عن المألوف بعد غسل الفم بالزيت مرة واحدة ! لقد تحسنت صحتهم واختفى الاحتقان تماماً.

بدأت شخصياً بغسل فمي بالزيت من أجل علاج لثتي وأسناني التي كانت شديدة الحساسية. أصبحت لثتي بعدها أقوى، وأسناني أكثر بياضاً. حتى أن هذه الوصفة انعكست بشكل إيجابي على بشرتي التي أصبحت نظيفة ومشرقة حتى تكاد تلمع. وصفة تنظيف الفم هذه بزيت جوز الهند مفيدة أيضاً للأشخاص الذين يعانون من مشاكل جلدية مثل الصدفية، ومثالية لكل الذين يودون أن يقوموا بعملية تنظيف لجسمهم وأن يقووا جهاز مناعتهم.

يمكنكم أن تمارسوا غسول الفم بالزيت في أي وقت من اليوم، ولكن لتنظيف جذري من السموم، الأفضل أن تقوموا به في الصباح قبل أن تأكلوا أو تشربوا. إذا كنتم تجدون صعباً إدراجه في برنامجكم اليومي، افعلوا مثلي وقوموا به وقت الدوش. بهذه الطريقة، لستم بحاجة للتحقق من الوقت الذي استغرقه، فقط ابصقوا عندما تنتهون من الدوش.


_______________________________________________

إقرأ أيضا