جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الجمعة، 10 يونيو، 2016

اعتادت على السهر عند صديقاتهاوفى ليلة حدث ما لم يتوقعه احد!! لن تصدق ما ستقرأه




معنا اليوم قصة هامة جدا لفتاة تسمى ايمان كانت مؤمنة بالله وتحفظ القرآن وأحاديث الرسول صلى الله عليه وسلم.

كانت ذات يوم سهرانة عند احدى صديقاتها التي كانت تقيم حفلة وفجأة نظرت الى الساعة فوجدتها الثانية عشر ليلا والوقت متأخر ولابد ان ترجع الى البيت , لكن بيتها يبعد عن بيت صديقتها ولابد من كروب حافلة لتصل بسرعة. 
ترددت قليلا من فكرة ركوب الحافلة في وقت متأخر غير انها تشجعت في الاخير واستقلت الحافلة متجهة الى بيتها, غير انها كانت الركبة الوحيدة.
انطلقت الحافلة وسارت مسافة قصيرة ثم توقفت ليركب رجل ذا مظهر مخيف ولكنه جلس بعيد عنها, انتاب ايمان خوف من هذا الرجل ونظراته المخيفة , فبدأت تردد مجموعة من الايات والأدعية والتسبيح حتى وصلت الى نقطة نزولها, حمدت الله على وصلها سالمة ونزلت من الحافلة واتجهت الى بيتها وغاصت في نوم عميق وهي تحمد لله وتشكره .

وفي صباح اليوم التالي استفاقت على خبر في التلفاز يفيد بان الشرطة القت القبض على رجل قام بقتل فتاة في نفس الحافلة على يد رجل وهو نفس الرجل الذي كان يركب الحافلة معها بالأمس

استغربت ايمان من هذا الخبر واتجهت الى قسم الشرطة لتدلي بإفادتها وعند مقابلته قالت له هل تسمح لي بسؤال واحد؟ انت قتلت فتاة ركبت الحافلة بعد نزولي ؟ فأجاب بنعم فقالت له ولم لم تقتلني انا ؟ فأجابها بجواب لم يكن بالحسبان , قال لها وكيف اتمكن من قتلك وهناك حارسان قويان يجلسان بجانبك ولو فكرت في الامر لكان مصيري مصير الفتاة الان, فهل هما ملكان ضهرا بصفة انسان لكي يقوما بحمايتها نتيجة التسبيح؟

_______________________________________________

إقرأ أيضا