جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

السبت، 25 يونيو، 2016

احذر ارتداء ملابس العيد الجديدة قبل غسلها والسبب خطير جدا !





أخطار محتملة عند إرتداء ملابس العيد الجديدة قبل غسيلها


ملابس العيد الجديدة دائما ما نرتديها دون غسيلها لذا فنحن معرضون لبعض الاخطار المحتملة نتيجة ارتداء الملابس الجديدة قبل غسيلها، ضرورة توخى الحذر وغسليها قبلَ ارتدائها.

وتحتوي كل الخيوط أو الأقمشة المصبوغة على مواد كيميائية لصنعها، وهذه المواد لها آثار جانبية سيئة عندما تتصل ببشرتك، وهذه المواد تعرف بــِ”المهيجات”، يمكنها أن تؤدي إلى أمراض مثل التهاب الجلد، والطفح الجلدي في أي مكان تلامسه مع الجلد.

تقول خبيرة تصنيع الملابس (لانا هوغ) لموقع (Elle) إنه “يجب أن تغسل ملابسك الجديدة قبل ارتدائها، وخاصة الداخلية التي على صلة مباشرة مع الجلد وتتعرض للعرق”.

وتابعت: “معظم الأقمشة والمنسوجات من الممكن أن تتعرض للرطوبة والعفن في بيئات التصنيع، ولمنع ذلك، يتم رش الخيوط بمضادات العفن الفطري، وكذلك المواد الكيميائية خلال عملية نسج الخيوط وتحويلها إلى أقمشة”. مضيفة أنّ الألياف الطبيعية أيضًا تتطلب مواد كيميائية أثناء التصنيع، حتى لو كان القميص قطن 100%.

وبحسب خبيرة تصنيع الملابس فإنّه من الممكن انتشار البكتيريا والقمل والفطريات من شخص لآخر عند عملية قياس الملابس قبل الشراء.

ونظرًا لأن التعرق يفتح مسام الجلد، فهذا يسمح لبشرتك بامتصاص المواد الكيميائية الموجودة في الملابس، لذلك فإن أفضل نصيحة من (لانا) هو غسل الملابس قبل ارتدائها لتقليل احتمال الإصابة بطفح جلدي أو القمل.


_______________________________________________

إقرأ أيضا