جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الأحد، 10 يوليو، 2016

بعدما رسمت ساعة على ورقة ورأها احد الاطباء فاخبرها انها على وشك فاجعة كبيرة والسبب!!




معنا اليوم موضوع مثير جدا حيث سنستعرض فى هذا المقال شيىء صادم للجميع حدث مع فتاة تبلغ 24 عام ، ولا تعانى من اى امراض سابقة وتمارس الرياضة يومياً ، ولكن فى ليلة وضحاها حدث ما لم يتوقعه أحد نهائياً .
حيث أنتابتها تهيؤات كانت تقنعها بأن يوجد على فراشها حشرات صغيرة وعند طلب شركة المكافحة لم تجد عندها اى حشرة ، وتأتى لها دائماً تصورات غريبة غير طبيعية مطلقاً ولكن يكتشفوا بأنها وحدها فقط ترى هذه الأشياء ، ثم فجأة دخلت الفتاة فى حالة كسل دائم وتوقفت عن الذهاب إلى عملها ، وأصيبت بالبارانويا وبدأت تعيش حالات هلوسة ، لم يعد المقربون منها يتعرفون عليها إلا بصعوبة بالغة لتغير شكل وجهها ، وعندما أخذت نوباتها تتكرر فتم نقلها وعائلتها إلى المستشفى .


لكن حالة الفتاة أصبحت تسوء فى المستشفى ، وأصبحت عدوانية وعنيفة مع الممرضات وأقاربها وحتى أنها حاولت الفرار ، فأعتقد الأطفال فى حالة انهيار لقواها العقلية ، والحل الذى عرض لم يكن مشجعاً وتم إدخالها إلى مستشفى الأمراض العقلية ، لكن لحسن الحظ فهم أحد الأطباء بعد مجهود سبب مرضها .

وقد رفض الطبيب أن يخضعها لفحص دم أو صورة أشعة أخرى ، وطلب منها فقط أن تعمل اختباراً بسيط وهى ان ترسم شكل ساعة ، وعندما نظر إلى الرسم عرف أن شكوكه فى محلها ، حيث ان سبب جنونها نفسى .

حيث بعد رسم الساعة على ورقة قامت بوضع جميع الأرقام فى الجهة اليمنى ، وتشير هذه العلامة لإصابة فى الدماغ ، وبعد أن أجريت الفحوصات اللازمة ظهر التشخيص ، الفتاة تعانى من التهاب دماغى ناتج عن هجوم الأجسام المضادة  ، التى ينتجها جهاز المناعة على مستقبلات ال NMDA فى الدماغ ، هذه المستقبلات مهمة جداً لأنها بتسمح بالتحكم بإدراك الواقع والتواصل بين البشر .

ولولا سرعة الدكتور فى الفحص لكانت هذه الفتاه دخلت فى غيبوبة وانتهت بموتها ، لكن التشخيص الجيد سمح بأنها تحصل على العلاج المناسب وأن تشفى سريعاً ، وبقيت سوزانا شهراً فى المستشفى ، وعندما تعاود التفكير فى مرضها تدرك إلى أى مدى يبدو لها كل هذا خيالياً .

وقالت لا أتذكر اللحظات التى قضيتها لمدة شهر فى المستشفى ، ولكن تكشف تلك الفتاة شيئ أساسى وهو الفاصل بين العقل والجنون قد يكون رفيعاً جداً ، ولكن هذه الفتاة استخلصت من تجربتها شيئاً مهماً ، فقد كرست نفسها لمساعدة الآخرين ، وقامت بتأليف كتاب روت فيه رحلتها فى عالم الجنون ، وسوف يتحول قريباً إلى فيلم سينمائى.

_______________________________________________

إقرأ أيضا