جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

السبت، 9 يوليو، 2016

سيدتان استعملتا الهاتف النقال في جنح الظلام فحدثت المصيبه .. لن تتوقع ما حدث !





سيدتان استعملتا الهاتف النقال في جنح الظلام فحدثت المصيبة


 إن النظر إلى شاشة هاتفك الذكية ليلاً بينما أنت في السرير قد يؤذي بصرك؛ فقد أصيبت امرأتان بالعمى الموقت من كثرة تفقدهما المتكرر لشاشات هواتفهما في جنح الظلام، بحسب الأطباء الذين يحذرون الآن من هذه الظاهرة الغريبة، بحسب تقرير نشرته صحيفة “الغارديان” البريطانية. ولفت الاطباء إلى ان الحل يكمن في التأكد من انك تنظر إلى شاشة هاتفك بكلتا عينيك ليلاً في الظلام وليس بعين واحدة.

و إذا كنت من الذين يستعلمون الهواتف الذكية قبل النوم في ظل الظلام، حاول تجنّب هذه العادة، خصوصا إذا كنت توجّه عين واحدة على هذه الأجهزة وتضع الأخرى في الوسادة.

ونقلت وكالة “أسوشيتد برس”، تحذير أطباء من هذه الظاهرة الغريبة وتداعياتها على عيون المستخدمين. كما ذكرت مجلة “نيو إنغلاند جورنال أووف ميدسين” أن عمر إحدى السيدتين 22 عاما والأخرى 40 عاما، مشيرة إلى أنهما تعانيان من العمى الموقت منذ أشهر. وأوضحت أن المرأتين اشتكيتا من نوبات فقدان البصر لمدة تصل إلى 15 دقيقة، وأخضعتا لاحقا إلى فحوص طبية عدة.

وخلص طبيب أشرف على علاج المرأتين إلى أن سبب العمى الموقت هو نظرهما بعين واحدة على الهواتف. وأشار إلى أن العمى الموقت غير مؤذي في نهاية المطاف، ويمكن تجنبه عبر تركيز كلتا العينين على شاشة الهاتف.

ويصيب العمى الموقت الأشخاص بحالة من الضعف الشديد في النظر، ويصاحب ذلك حالة من الصداع النصفي وأمراض أخرى.


_______________________________________________

إقرأ أيضا