جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

السبت، 9 يوليو، 2016

هذه الفتاة تعرضت لأشعة الشمس.. لكن ما حدث بعد ذلك كارثة !





هذه الفتاة تعرضت لأشعة الشمس.. لكن ما حدث بعد ذلك كارثة!


بعد اصابتها بمرض سرطان الجلد الناجم عن أشعة الشمس، فقدت جنيفر نيكلسون ابنتها فريجا (18 عاماً) .

ودعت جنيفر الأهل الى حماية أبنائهم من أشعّة الشمس، وخصوصاً في مرحلة الطفولة، مؤكّدةً في حديثٍ لصحيفة "ميرور" البريطانية أنّها المسؤولة عن وفاة طفلتها.

واعتبرت نيكلسون أنّها هي السبب وراء إصابة فريجا بسرطان الجلد، اذ أنّها لم تستخدم واقي الشمس لحماية بشرتها في فصل الصيف.

وصرّحت أنّها تتمنى لو أن الزمن يعود الى الوراء، ولو لـ5 دقائق لتضع واقي الشمس على بشرة ابنتها في فصل الصيف.

من جهتهم، أشار الأطباء الى أنّه لو أخذت جنيفر احتياطاتها لكانت فريجا لا تزال على قيد الحياة.


_______________________________________________

إقرأ أيضا