جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الخميس، 11 أغسطس، 2016

امنعى مرور مئات الفيروسات الى طفلك فقط اذا منعتيه من !! انتبهى معى




معنا اليوم  موضوع هام جدا سيدتى من اجل الحفاظ على صحة اطفالك فمن الجدير بالذكر ان قضم الأظافر هى مشكله يعانى منها الكثير من البشر بختلاف الفئات العمريه وتقريباً كل واحد منا  سواء فى صغره او حتى وهو شاب كبير تعرض لهذه المشكلة ولو مرات قليلة فى حياته لهذه المشكله بسبب التعرض لشئ محرج أو مشاهدة احدى افلام الرعب او بمعنى أخر التعرض الى مواقف مفاجئه التى تصيب الإنسان بدهشة والكثير والكثير من الفزع ،ويعبر الانسان عن رد فعله تجاه الموقف الذى يمر به بقضم أظافره أو ربما يجد الشخص مسمار فى الجلد ويسمى بالعامية ” الوِدْنَة ” يحاول قضمها أيضاً حتى لو سببت بعض الآلام أو بعض الجروح الطفيفه وبنسبة كبيره تكون بلا قصد.
وتوجد معلومات خاطئه لدى الكثير من البشر ان تركيب الاظافر من الكالسيوم ولكن الحقيقه مختلفه نهائياً ،حيث ان التركيب الرئيسى فى الاظافر هو من البروتين وبعض الاحماض الامينيه وبعض الفيتامينات التى تقوى ملمس الاظافر ومناعتها ضد الكسر.

وخلق الله عز وجل الاظافر لحمايه النهايات العصبيه التى توجد فى اطراف الانسان سواء ان كانت فى اليد او فى القدم.

600 فيروس يمر إلى الجسم بسبب “قضم الأظافر” تعرف على هذه المخاطر
 نشر الكثير من الجراثيم والبكتريا والفطريات السامه بمجرد ملامسه الاظافر شفاه واسنان الانسان.

وهذه النقطه هى اساء محور حديثنا فبمجرد دخول اظافر الانسان دخل الفم لقضم الاظافر ينتقل حوالى 600 فصيله مختلف وسامه من الجراثيم والبكتريا داخل فم الانسان وبتالى تصيب الجهاز المناعى بالكثير من الامراض وفى بعض الاحيان تكون امراض معديه وخطيره.

ومن الخطير ان كل فصيله من 600 فصيله من الجراثيم والفطريات والبكتريا يندرج تحتها الاف الانواع التى تسبب امراض مختلفه للانسان ، ومن بينها بكتريا “الايكولاى” المسببه للاسهال المستمر عند الاطفال وايضا بكتريا “السنمونلا” المسببه لحمى التيفود والبرا تيفود، اكدت هذه المعلومات الكثير من الابحاث الامريكيه.

واكدت هذه الابحاث ايضا ان نسبه 76% من الاطفال التى تقضم الاظافر واخذ عينات من مسح الفم الخاص بيه اكدت الابحاث انهم مصابون ببكتريا السنمونلا و ميكروب الايكولاى.

وهذا فيديو يوضح اسباب قضم الاظافر عند الاطفال وكيفيه الاقلاع عن هذه العاده السيئه.

_______________________________________________

إقرأ أيضا