جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الجمعة، 2 سبتمبر، 2016

طفل لم يكمل العامين ويدخن اكثر من 40 سيجاره فى اليوم والنتيجة غريبة جدا! لن تصدق




موضوعنا اليوم غريب ومثير جدا فمعنا قصة عن طفل ذو العامين ومدمن للسجائر بطريقة بشعة فقبل بضع سنوات، أكتسب الرضيع الإندونيسي آردي ريزل شهرة عالمية، حيث كان مدمن للسجائر ويقوم بتدخين حوالي 40 سيجارة يومياً، وهو بعمر عامين، وذلك ما كان قد تداولته وسائل الأنباء في تلك الفترة، نعرض إليكم قصة هذا الطفي وكيف أصبح شكله الآن بعد مرور السنين.
كما ذكرنا أن هذا الطفل كان مدمناً للسجائر بطريقة غريبة للغاية وغير معتادة على الإطلاق خاصةً لطفل بسنه، وأثارت أخبار آردي ريزل فزعاً لمسئولي حقوق الإنسان بسبب هذا الطفل، حيث الأثر المدمر للتدخين خاصة على طفل عمره عامين، وما يمكن أن يسببه من أضرار صحية مرعبة.
ورغم اهتمام مسئولي حقوق الإنسان والعمل بجد لتخليص هذا الطفل من التدخين، إلا أن المحيطين به كانوا يريدوا أن يظل مدمناً مدخناً، وذلك رغم تحذيرات الأطباء ورغم كل شئ.

ظل إدمان آردي ريزيل للسجائر مستمراً، حتى تدخل طبيب أمريكي لإنقاذه من هذا الإدمان المدمر، ومعالجته منه، ولكن بعد التخلص من إدمان التدخين كان هناك إدمان أخر بانتظار الطفل المسكين، وهو الإفراط في الطعام، فكان يود الطفل أن يلتهم أي شئ بجواره، حتى أُصيب بالسمنة المزمنة.

وبعد سنوات من التدريب والعلاج والحمية الطبية، أستطاع آردي ريزل من تغيير ظروف معيشته، وذلك بعد أن فقد الكثير من السمنة، ووصل إلى وزن إلى حد ما رائع مقارنةً بما كان عليه.
جدير بالذكر أن إندونسيا تسجل مسجلات عالية حداً بالتدخين، حيث تضم حوالي 160 مليون مدخن، ومن بين هؤلاء المدخنين أطفال ذو سن السابعة أو أقل.

_______________________________________________

إقرأ أيضا