جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الجمعة، 11 نوفمبر، 2016

حققت حلمها بجنازة ممتعة لها وهي على قيد الحياة !!





حققت حلمها بجنازة ممتعة لها وهي على قيد الحياة!


أمضت فيرا لوسيا دا سيلفا، 44 عاماً، يوماً كاملاً مستلقية داخل تابوت يحيطها الأصدقاء وأفراد العائلة الذين جاؤوا لتقديم واجب العزاء والحداد عليها.

وتم عقد الجنازة الوهمية التي أقامتها فيرا في "يوم الأموات" الأسبوع الماضي، داخل دار "كاموسيم" للجنازات في البرازيل. وعلى الرغم من أن العديد من أصدقائها وعائلتها عارضوا بشدة هذه الفكرة، إلا أنهم قدِموا جميعًا مرتدين ملابس الحداد السوداء لتحقيق أمنيتها المروعة.

وتم تصوير المناسبة الغريبة بالفيديو، إذ أعلنت فيرا أن هذا اليوم من "أفضل أيام حياتها". وقالت: "لقد رغبت بأن أقيم جنازتي بنفسي منذ 14 عاماً. لقد انتظرت فترة طويلة ولا أصدق بأن أمنيتي هذه تحققت أخيراً".

وأضافت: "عندما دعوت أصدقائي وعائلتي ظنوا أنني أمزح، ولم يأخذوا الأمر على محمل الجد".

فيرا متزوجة ولم ترزق بالأولاد، وأوضحت بأن احتفالها بإقامة جنازتها كان حلماً قديماً ولم تتوقع أن يتحقق أبداً. وأضافت بأنه على الرغم من استمتاعها بهذا اليوم إلا إنها ليست مستعدة للموت بعد.


_______________________________________________

إقرأ أيضا