جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الأربعاء، 5 أبريل، 2017

العلم يوضح كيف تحمل الفتاة العذراء علميا .. هل يجوز وكيف ؟!





العلم يوضح كيف تحمل الفتاة العذراء علميا هل يجوز وكيف


الجميع يعلم أن هناك شروط محددة وواضحة لحدوث الحمل، وهي الإيلاج الذي يحدث بين الرجل والمرأة، والذي يؤكد على دخول الحيوان المنوي في رحم المرأة ضمن شروط، حيث أن الحيوان المنوي ضعيف جدا، ولا يمكن أن يعيش في الخارج، فانه يموت في الحال من أول ما يتم تعرضيها لعوامل الجو الخارجية.

ولهذا فإن من يقوم بعمل تلقيح صناعي يتم الاحتفاظ بالحيوان المنوي، والبويضة في ثلاجات لديها درجة حرارة ورطوبة، معينه، حتى تصلح بان تصبح جنينا، وعند الحمل الطبيعي لابد من أن يعيش الحيوان المنوي في رطوبة وحرارة وتغذية مشروطة بحدود معينة، وهذا السائل لا يوجد إلا في السائل المنوي، أو عند المخاط الموجود في عنق الرحم للمرأة.وأكد الأطباء أن الحيوانات المنوية لا يمكنها السباحة حتى تصل إلي البويضة، وأن البويضة هي التي تسبح وتصل إلي احتضانه، ولكن في بعض الأحيان عندما تكون الحيوانات المنوية خارج مهبل المرأة لا يحدث حمل من الناحية العلمية.

ولكن من ناحية قدرة الله عز وجل فأنه لا تقف قدرته على شيء، فإنه يمكن أن يحدث حمل حتى وغن كانت الفتاة عذراء، ولكن رجح الأطباء أن حدوث الإجهاض لهذا الحمل يصبح شيء متوقع، واحتمالية حدوثه عالية جدا، لأن هذا الحمل يكون على هيئة نسيجية، وإن تأخر موعد الإجهاض فخطره يظل موجود ومتوقع في أي وقت.

_______________________________________________

إقرأ أيضا