جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الثلاثاء، 25 أبريل، 2017

بعد وفاة ابنته المراهقة اب يكتشف سر خطير وراء مراتها فى غرفتها !





بعد وفاة ابنته المراهقة اب يكتشف سر خطير وراء مراتها فى غرفتها


إذا مرض أحد الأبناء يعيش الوالدين حالة من الرعب والخوف من أن يفقدا ولدهم، أو ابنتهم، وهذا الذي حدث مع الفتاة ثينا والتي تبلغ من العمر 12 عاما، تلك هي الابنة الكبرى بين أخواتها الذي يبلغ عددهم 6، كانت محبوبة لدي الجميع ولكن ظلت شهورا وأياما تعاني من الضعف، والهزال، وقد ظهر عليها بعض من التورمات، والنتوءات، ولكن لم تلقي له انتباه، وفي يوم من الأيام سقطت تلك الفتاة على الأرض، ليسرعا والديها إلي اصطحابها إلي الطبيب والذي أخبرهم بالخبر الصادم، والكارثة التي كادت أن تفقدهما النطق، فقد أخبرهما أن ابنتهما مصابة بمرض السرطان في العظام، وفي مرحلة متأخرة.

 وقام بكتابة بعض المكملات والعلاجات ولقد عرض عليهما الطبيب القيام بعمل عملية حتى يحاولون إنقاذها وبعد فترة قصيرة من إجرائها كانوا ينتظرون حدوث تحسن في حالتها، ولكن كان الوقت قد فات، وقد فارقت الحياة. 

وبعد مرور وقت على وفاة الفتاة ظلا والديها يشعرون بالآسي والحزن وما بين الحين والأخر كان يدخل الأب لمشاهدة غرفة ابنته التي فارقتها، ولاحظ أن وراء المرآة بعض الكلمات التي تعدت 3000 كلمة، مكتوبة بخط يد أبنته، وكلها تتحدث عن التفاؤل، وعن كيف يخطو الإنسان على ألامه، وعلى ما يشعر به من ألم وحزن، وكأنها رسالة منها لهم على ضرورة ألا يحزنوا ويواصلوا حياتهم مع أخواتها بعد موتها.


_______________________________________________

إقرأ أيضا