جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الاثنين، 16 أكتوبر 2017

بينما كانت ابنتهم تموت قام الاب بتصوير شيئا مرعب حتى الاطباء عجزوا عن فهمه !!


الفتاه الصغيره هي المحاربة الحقيقيه التي تبلغ من العمر 18 عام وقضت 6 سنوات تصارع مرض السرطان خاصة سرطان الدم
ففي

كل مره تأخذ الكيماوي  تعود جيده ولكن المرض يداهمها وفي اخر مره اثناء جلسه الكيماوي  اصابها  تراجع حاد في حالتها واثناء احتضارها جلست امها تصور لها لحظات هامه وتغني لها وتبكي واثناء غيبوبه الفتاه وموتها وجدوها تغني مع امها اغنيه كانت تغنيها وهي طفله شاهد الفيديو
____________________________________________

إقرأ أيضا