جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الجمعة، 24 نوفمبر 2017

ظل هذا العجوز يبكى يوميا فى المستشفى !قاموا بوضع كاميرات بغرفته فاكتشفوا المفاجاة الصادمة !





ظل هذا العجوز يبكى يوميا فى المستشفى قاموا بوضع كاميرات مراقبة بغرفته فاكتشفوا المفاجاة الصادمة


مهنة الممرض جعلت كل من يمتهنها يلقب بملائكة الرحمة، لأنهم يهتمون بالمريض ويقدمون له جميع ما يحتاجه، حتى أن يتم شفاءه، أو حتى إلي أن يأتي قضاء الله، ولكن الذي حدث مع هذا الرجل العجوز كان لا يحتمل، ولا يتقبله أي دين ولا شرع فكل من شاهد هذا الفيديو شعر بالحزن الشديد يبلغ من العمر 98 سنة، ويدعي (جورج)، كان يعاني من الزهايمر)، ولهذا فضت عائلته أن يضعوه في مستشفي لدار المسنين والذين يهتمون بمثل حالاته، حتى يتلقي لعلاج، والعناية اللازمة، 

وما بين الحين والآخر يذهبون للاطمئنان عليه، ولكن ما حدث جعلهم يشكون في الأمر.فكل مرة يذهبون لمشاهدته كانوا يشاهدون أن هناك آثار لكدمات وبعض من آثار تعذيب والضرب على جسمه، وعندما كانوا يسألون عن السبب للمستشفي لم يجدوا جوابا لكل ذلك، بل أنهم أيضا يتهمونه بأنه يتهمهم بالبطلان، ولهذا طلب أحد أبناءه أن يقوم بوضع كاميرات مراقبة في غرفة والدها حتى يعرف ما الذي يدور في تلك الغرفة وما الذي يحدث لوالديه، 

ولم يخبر أحد بأنه قام بزرع تلك الكاميرا، وبالفعل هذا ما حدث ولكن عندما قام بتفريغ شرائك الكاميرات شاهد ما يمكن تصديقه وهو أن الممرض الذي يدعو جي شو، وهو يقوم بضرب هذا الرجل ضرب مبرح يكاد أن يقتله، وعلى الفور تم فصل الممرض وتم تسليمه للشرطة في الحال.

____________________________________________

إقرأ أيضا