جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الأحد، 3 ديسمبر 2017

فيديو للكبار فقط: الملف 28 الذي لا يعلم تفسيره إلا الله و حير جميع المحققين!




 في ولاية كاليفرونيا يوجد منتجع صغير يسمى "كيدي"، يحتوي على شاليهات جميلة و مناظر طبيعية خلابة، لكنه كان شبه مجهول.

في هذا المكان المجهول و بالتحديد في شاليه رقم "28"، وقعت واحدة من ابشع الجرائم في تاريخ الولايات المتحدة الأمريكية و اكثرها غموضاً على الإطلاق، ليصبح هذا المنتجع المجهول ادسم مادة إعلامية في سنة 1981.

أشغلت قضية منتجع كيدي أذكى و اشهر المحققين الى حد الإرهاق، فبعد أكثر من 4000 ساعة من البحث و التحقيق المكثف في القضية أغلق الملف و أدرج ضمن قائمة القضايا غير المحلولة حتى يومنا هذا.

جرت أحداث هذه القضية في احدى الشاليهات التي اقتنتها عائلة "شارب" لقضاء ايام العطل، و في ذلك اليوم  المشؤوم قررت الضحايا ال 4 "غلينا سو شارب 36 عاماً" و إبنها "جون 15 عاماً" و صديقته "دانا 17 عاماً" و إبنتها الصغرى "تينا 12 عاماً"، التوجه الى الشاليه للإسترخاء من تعب و صخب الحياة .
كان الشاليه معزول و بعيد عن الناس مما ترك الفرصة للمجرمين لفعل ما يشاؤون و الاستفادة من وقت طويل جداً.

لم يكن من الممكن إيجاد الجثث لولا زيارة شقيقة "غلينا" لموقع الحدث، حيث صدمت من هول ما رأت "جثث مشوهة و أطراف مبتورة و جماجم تبينت بأنها ضربت بمطرقة كبيرة".

أما الإبنة الصغرى "تينا" كانت مفقودة إلى ان تم العثور على جمجمتها و بعض من عظامها في ضواحي المدينة و تم العثور عليها بعد 3 سنوات من وقوع الجريمة.

بعد التحقيق المطول القيّ القبض على اكثر من شخص مشتبه به، لكن لم يثبتوا اي شيء ف اطلق يراحهم مما فتح باب التكهنات امام العديد من المحققين .
لتكملة القصة شاهد الفيديو.

____________________________________________

إقرأ أيضا