جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الأحد، 11 فبراير 2018

يخفى على مديرة انه اعمى لمدة 15 عاماً .. فكيف لم يكتشف ذلك ؟!




يخفى على مديرة انه اعمى لمدة 15 عاماً .. فكيف لم يكتشف ذلك ؟!


طوال 15 عاماً كاملة لم يشك مدير «ساليا كاهوات» لحظة في أنه فاقد للبصر؛ حيث لم يؤثر عجزه بأي شكل من الأشكال في أدائه لمهامه باعتباره نادلاً في أحد الفنادق المرموقة.

وعلى الرغم من الصعوبات التي واجهها كاهوات في بادئ الأمر خلال تعامله مع زبائن الفندق؛ فإنه قرر أن يحقق حلمه، ويستكمل طريقه.

ولم يخبر كاهوات خلال 15 عاماً هي مدة عمله في الفندق مديره أنه شبه أعمى، ويرى فقط بنسبة 5%! لكن لماذا أصر كاهوات على إخفاء مشكلته؟!

أجاب كاهوات عن هذا السؤال خلال لقاء صحفي معه، وقال: «إن أصحاب العمل لا يرحبون بتوظيف الناس ذوي الاحتياجات الخاصة؛ لأنه يصعب في ما بعد طردهم من العمل، في حال تقصيرهم فيه».

وخلال فترات الراحة بالعمل كان كاهوات يتدرب على تحديد أنواع المشروبات التي يقدمها من شكل القنينة وتمييز الكؤوس بواسطة اللمس والإحساس.

ورغم الإعاقة البصرية تمكن كاهوات من الحصول على العديد من الترقيات خلال مسيرته المهنية بالفندق، خوفه من أن يكشف أمره كان يسبب له الاكتئاب.

وبعد تمكنه من التغلب على مخاوفه وإخبار مدير عمله بما يخفيه؛ قرر كاهوات نقل تجربته الإيجابية إلى غيره وتأليف كتاب عن مسيرته المهنية بعنوان: «موعد أعمى مع الحياة».

 وفي الوقت الحالي يشغل كاهوات منصب مشرف إداري في مدينة هامبورغ الألمانية.

ليس هذا فحسب، بل تحولت قصة كفاح كاهوات إلى فيلم سينمائي ألماني بعنوان «رغم الصعوبات»، وبطولة الممثل كوستيا أولمان.
____________________________________________

إقرأ أيضا