جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الخميس، 1 مارس 2018

تركت منزل الزوجية بسبب هديه عيد الحب .. ورد فعل زوجها فاجئ الجميع!




تركت منزل الزوجية بسبب هديه عيد الحب .. ورد فعل زوجها فاجئ الجميع!


قررت ربة منزل ترك منزل الزوجية لعدم إحضار زوجها هدية عيد الحب، وذهبت إلى منزل أسرتها غاضبة من تجاهل زوجها، وعلى غير العادة فوجئت الزوجة بانقطاع أخبار الزوج لمدة يومين فاتصلت به على هاتفه المحمول فوجدته مغلقاً ما أثار شكوكها فأسرعت إلى المنزل فوجدته جثة هامدة مشنوقاً في صالة منزله في مدينة الصف في جنوب محافظة الجيزة في شمال مصر.

ترك الزوج المنتحر “مغنم موسي” 32 سنة رسالة بجانب جثته مكتوب فيها “أعتذر لزوجتي عن إهمالي لها”، وحضر جيران المنتحر على صرخات زوجته وأبلغوا شرطة النجدة بالواقعة وأثبتت المعاينة أن الجثة لعامل يدعى مغنم موسى، 30 سنة، حول رقبته احمرار ووجود حبل مُثبت بجنش سقف الصالة وبجواره سلم خشبي.

بسؤال والده، قرر أن نجله أقدم على الانتحار بسبب خلافاتٍ بينه وبين زوجته لمروره بأزمة مالية، اصطحبت على أثرها أولادهما وتركت المنزل، ولم يتهم والد الشاب المنتحر أي شخص بالتسبب في وفاة نجله أو وجود شبهة جنائية في الواقعة، وتحرر محضر أحاله اللواء عصام سعد، مدير أمن الجيزة، إلى النيابة العامة التي صرحت بالدفن عقب انتداب الطب الشرعي لتشريحها لبيان أسباب الوفاة وموافاة النيابة بنتائج تقرير الصفة التشريحية وكلفت المباحث بإعداد تحرياتها في الواقعة.

____________________________________________

إقرأ أيضا