جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الخميس، 12 أبريل 2018

هل تعرف حكم الشرع فى حاله وقوع علاقة بين العروسين فتره مابين كتب الكتاب ويوم الزفاف؟!




هل تعرف حكم الشرع فى حاله وقوع علاقة بين العروسين فتره مابين كتب الكتاب ويوم الزفاف؟!


فى بلدنا الاسلامية فى جميع انحاء العالم تختلف مسألة ماذا كان كتب الكتاب أو عقد القران فى نفس يوم الدخلة أى يوم العرس ففى بعض بلدان تقيم ليله العرس او الدخلة فى نفس يوم عقد القران ويوجد بعض البلدان يكون عقد

القران قبل ليلة الدخله بفترة زمنية قد نطيل لشهور وسنين وذلك بسبب مثلا انهم يؤسس لعش الزوجية مثلا ويرفض والد العروس ان تطيل الخطبة فيصر على عقد القران وقد يضعف الزوج ويجتمع بزوجته ويختلى بها والاهل

لايعلمون وبعد العلاقة بينهم قد تحمل الزوجة او يتوفى
الزوج لاى سبب من الاسباب بعد أن اختلى بها والاهل يظنون انهم فقط بينهم عقد القران وبعد سؤال اهل العلم والدين أجتمعوا على أن الزوجة بعد عقد القران تحل له فهى زوجته ولكن لايستحب حيث من الممكن أن ينتج على

الدخول بالزوجة دون علم الاهل نتائج لا يحمد عقباها مثلا حمل الزوجة وظهور اعراض الحمل عليها مما يسبب احراج لاهلها وظهور بعض المشاكل أو يدخل بها وتنفض عشاء بكارتها ثم


يحدث خلاف بين الاهل ويحدث طلاق مما يسبب ظهور مشاكل لا يحمد عقباها ابدا. لذلك كان الاجتماع فى الرأى على ان الزوجة تحل له وتستحق المهر وكذل ترثه بعد موته الا ان لايجب الدخول بها دون علم اهلها لما يترتب على ذل من مشاكل.

____________________________________________

إقرأ أيضا