جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

الأربعاء، 16 مايو 2018

باتت ليلة زفافها بالسجن والسبب لا يتخيله احد!






باتت ليلة زفافها بالسجن والسبب لا يتخيله احد!


أمضت امرأة غيورة ليلة زفافها في السجن بعدما حطمت وجه أفضل صديقة لها وكسرت لها سنا، حين شعرت بأنها تتقرب من زوجها وتتحدث إليه باهتمام.

ووفقا لصحيفة "ميرور” البريطانية، فإن السيدة "أودري ستيفنسون” أمضت ليلة زفافها في السجن بعدما تهجمت على صديقتها "فيرونكا”، خلال الحفل الذي أعدته للاحتفال بزواجها، حيث وجدت أن "فيرونكا” تتحدث كثيرا مع زوجها طوال الحفل، الأمر الذي أثار غيرتها ودفعها لضربها بعنف حتى أصيبت بكدمات شديدة في الوجه وفقدان سن لها.

وأكدت الصحيفة أن "أودري” أمسكت "فيرونكا” من شعرها ثم ضربت رأسها أكثر من مرة في الباب، وبعدها اتصل المدعون بالشرطة، وتم إلقاء القبض عليها وقضاء ليلة الزفاف في السجن.


وأوضحت الصحيفة أن "أودري” تم تغريمها بمبلغ 450 جنيها إسترلينيا، كما أمرتها المحكمة بدفع 400 جنيه إسترليني تعويضا للضحية.


وقالت "فيرونكا”: "لا أستطيع أن أصدق ما حدث، لقد تهجمت عليّ صديقتي فجأة عندما كنت أتحدث مع زوجها، حيث لكمتني في وجهي وأسقطت لي سنا وجعلتني غير قادرة على الحديث ثانية، وذهبت على الفور إلى المستشفى وإلى الآن لم أشفَ”.

____________________________________________

إقرأ أيضا