جديد الموسوعة

جاري تحميل اخر الاخبار...

السبت، 18 أغسطس 2018


هاجمه الجميع لارتداؤه الملابس النسائية لمدة 20 عام.. ولكن عندما علمو السبب كانت المفاجأة!




هاجمه الجميع لارتداؤه الملابس النسائية لمدة 20 عام.. ولكن عندما علمو السبب كانت المفاجأة!


قام رجل صيني بارتداء الملابس النسائية لأكثر من 20 عاماً، وذلك لمساعدة والدته المُسنّة التي كانت تعاني من اضطرابات عقلية، للتأقلم مع وفاة شقيقته.

كانت علامات المرض العقلي، قد بدأت بالظهور على الأم عقب وفاة ابنتها مباشرة، مما دفع هذا الابن الذي لم يتم ذكر اسمه إلى اتخاذ قرار استثنائي، وبدأ منذ ذلك الوقت بارتداء ملابس شقيقته الراحلة، في محاولة منه لجعل والدته أكثر سعادة.

يقول هذا الرجل: “في المرة الأولى التي ارتديت فيها ملابس نسائية كانت أمي سعيدة جدًا، لذلك ظللت أفعل ذلك”. وأضاف، “منذ ذلك الحين وأنا أعيش كأنني امرأة، ولا أملك أي ملابس رجالية”.

وعندما تم سؤاله إذا ما كان يشعر بالحرج إزاء ما سيقوله الناس عنه عندما يرون ملابسه، أوضح الرجل أن كل همه هو سعادة والدته.

على الرغم من معاناة والدته من مشاكل نفسية، إلا أنها واعية وتُقدّر تمامًا ما كان يفعله ابنها طوال العقدين الماضيين. في الفيديو يمكن سماعها تقول “إنها إبنتي، عندما ماتت إبنتي الأخرى أصبح هو ابنتي”.

____________________________________________

إقرأ أيضا